كلمة سعادة السيد علي بن محمد الرميحي وزير شؤون الإعلام

كلمة سعادة وزير شئون الكهرباء والماء الدكتور عبدالحسين بن علي ميرزا في كتيب الاستثماري الدولي الأول في الطاقة الشمسية STEEDB 2017 يوليو 2017
يوليو 23, 2017

كلمة سعادة السيد علي بن محمد الرميحي
وزير شؤون الإعلام
رئيس مجلس أمناء معهد البحرين للتنمية السياسية


الإعلام .. ودعم التنمية المستدامة

يسر مملكة البحرين أن ترحب بضيوفها الأعزاء من ممثلي الحكومات والشركات والمؤسسات الأكاديمية والبحثية والإعلامية المشاركة في المعرض والملتقى الاستثماري الدولي للطاقة الشمسية والمتجددة (STEEB 2017)، في تظاهرة دولية تبرز أحدث المستجدات العالمية في مجال الطاقة الشمسية والمتجددة.
ولا شك في أن انعقاد هذا الملتقى والمعرض الاستثماري الدولي إنما ينطلق من حرص المملكة الدائم بقيادة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى على تدعيم التنمية المستدامة بأبعادها الاقتصادية والاجتماعية والبيئية، على نحو متوازن ومتكامل، وفقًا للدستور وميثاق العمل الوطني وبرنامج عمل الحكومة للسنوات (2015-2018)، والرؤية الاقتصادية 2030 نحو بناء وتطوير اقتصاد متنوع وقائم على أسس المعرفة والابتكار، والإنتاجية والتنافسية والعدالة والاستدامة بالتوافق مع أهداف خطة التنمية المستدامة لعام 2030.
وتحرص المملكة في هذا الصدد على مواصلة إنجازاتها التنموية الوطنية وتعزيز الشراكة العالمية في تحقيق النمو الاقتصادي المستدام، وضمان العمل والتعليم اللائق للجميع، ومعالجة ظاهرة التغيرات المناخية، وحماية البيئة، والقضاء على الفقر والجوع وتوفير الأمن الغذائي، وضمان تمتّع الجميع بأنماط عيش صحية ورفاهية، وتحقيق المساواة بين الجنسين، وإقامة مجتمعات مسالمة.

وتقوم وحدة الطاقة الشمسية المستدامة والمتجددة بإعداد ومتابعة تنفيذ الخطتين الوطنيتين للطاقة المتجددة ورفع كفاءة الطاقة بالشراكة مع الوزارات والمؤسسات الحكومية والأهلية المعنية وبالتوافق مع التشريعات والاستراتيجيات التنموية والبيئية الوطنية والاتفاقات الدولية لتحقيق الاستغلال الأمثل للطاقة، وتدعيم البرامج الإعلامية والتوعوية بترشيد استهلاكها.
وتأتي مشاركتنا في أعمال هذا الملتقى والمعرض الاستثماري العالمي انطلاقًا من الترابط بين الإعلام والتنمية، وإدراكًا منا لأهمية الدور المحوري للإعلام في تعزيز الحوار والتفاهم المشترك بين الشعوب والحضارات والثقافات، وتنمية المسؤولية المجتمعية التضامنية في الحفاظ على أمن الأوطان، واستقرارها، وتقدمها وازدهارها، وتعزيز التنمية المستدامة، في إطار الاستثمار الأمثل للموارد الطبيعية والثروات البشرية.
ونجدد في هذا السياق حرصنا على تقديم التغطية الإعلامية المتكاملة لأعمال هذا الملتقى الاقتصادي الدولي، والتعريف في مختلف وسائل الإعلام بفرص وآفاق التوجه نحو الاستثمار في مجال الطاقة البديلة، في ظل ما تزخر به منطقتنا الخليجية والعربية من مصادر طبيعية غنية ومتجددة ونظيفة لإنتاج الطاقة الشمسية وطاقة الرياح، بما يدعم البرامج التنموية الوطنية لتقليل الاعتماد على النفط كمصدر رئيس للطاقة والدخل، وتنويع القاعدة الاقتصادية والإنتاجية.
وإننا إذ نؤكد اعتزازنا بحضور هذا الجمع الكريم من المسؤولين ورجال الأعمال، فإننا نوجه الدعوة للاستفادة المشتركة من الفرص المشجعة لتعزيز التجارة والاستثمارات، وما توفره المملكة من بيئة مثالية لاستقطاب كبريات الشركات العالمية، وإقامة المزيد من المشروعات المشتركة، في ظل ما تتمتع به من حرية اقتصادية وأجواء تشريعية واستثمارية منفتحة، وكوادر فنية ماهرة.

إن مملكة البحرين وإذ تواصل مسيرتها التنموية والحضارية في إطار المشروع الإصلاحي لصاحب الجلالة الملك المفدى، بدعم من صاحب السمو الملكي الأميـر خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر، ومؤازرة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء، لماضية في دعم وقيادة المبادرات الدولية، وتعزيز مكانتها الرائدة إقليميًا وعالميًا كنموذج في الانفتاح والتنمية الاقتصادية والاجتماعية الشاملة والمستدامة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *